جامعة الإمارات للطيران تحتفل بتخريج دفعة عام 2016

تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم

الخميس، 15 ديسمبر، 2016 — دبي، الإمارات العربية المتحدة- 15 ديسمبر 2016- تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة ورئيس كلية الإمارات للطيران، أقامت جامعة الإمارات للطيران اليوم حفل التخرج السنوي المعتاد لطلبتها.

وبلغ عدد خريجي هذه الدفعة التي تحمل الرقم 26 في ترتيب دفعات الجامعة 145 خريجاً، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي لخريجي جامعة الإمارات للطيران منذ تأسيسها في عام 1991 وحتى الآن إلى ما يقارب من 15,000 خريج.

وقام سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم بمنح خريجي الدفعة درجاتهم التي تغطي مختلف التخصصات، وذلك بحضور حشد كبير من أهالي وأصدقاء الخريجين.   

وتضمنت دفعة خريجي جامعة الإمارات للطيران هذا العام 97 خريجاً من برامج الدراسات الجامعية، 45 من برامج الدراسات العليا و10 طلبة من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، والذين نالوا شهادات دبلوم متقدمة في هندسة صيانة الطيران.

وقد رسخت جامعة الإمارات للطيران مكانتها منذ تأسيسها منذ ما يزيد عن عقدين كمركز للتميز في مجال الطيران على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، موفرة خريجين مؤهلين بتخصصات عالية لتلبية الطلب المتنامي في قطاع الطيران. وباتت الجامعة بعد انتقالها إلى مقرها الجديد في مدينة دبي الأكاديمية في عام 2014، مجهزة ومهيأة على نحو تام لتلبية الطلب المتنامي من جانب الطلبة، والذي يتوقع أن يتضاعف في غضون السنوات القليلة المقبلة.  

وكانت الجامعة قد اعتمدت في أكتوبر برنامجاً جديداً لدراسة الماجستير في إدارة الأعمال التنفيذية في إدارة الطيران، وذلك بالتعاون مع جامعة كوفنتري في المملكة المتحدة. وسيبدأ تدريس هذا البرنامج في يناير 2017، وهو معتمد بالكامل، ومصمم للطلبة الذين لديهم خطط للعمل في إدارة الطيران، أو يرغبون في نقل مجال تخصصهم من الأدوار التشغيلية إلى أدوار في الإدارة العامة.

كما تمنح الجامعة أيضاً درجات الماجستير في أمن الطيران، سلامة الطيران، إدارة الموارد البشرية، ماجستير إدارة الأعمال في إدارة الطيران، فضلاً عن درجة البكالوريوس في تخصصات تقنية الفضاء الجوي، الخدمات اللوجيستية وإدارة سلاسل الإمداد، تقنية إلكترونيات الطيران، هندسة الطيران، إدارة الطيران وإدارة الأعمال، الهندسة الميكانيكية وتحسين الأداء والإحصاء.

 

 جامعة الإمارات للطيران نبذة عن

تأسست جامعة الإمارات للطيران في عام 1991، ورسخت مكانتها باعتبارها المؤسسة التعليمية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط لتدريس تخصصات هندسة الطيران، إدارة الطيران،  إدارة الأعمال، ودراسات سلامة وأمن الطيران. وتعتبر الكلية الجناح الأكاديمي لمجموعة طيران الإمارات، وهي مجموعة عالمية ضخمة متخصصة في السفر والسياحة وتحظى بشهرة عالمية لالتزامها بأعلى معايير الجودة في مختلف جوانب أنشطتها وأعمالها.

 وقد حصلت جامعة الإمارات للطيران على ترخيص من وزارة التعليم بدولة الإمارات العربية المتحدة- وتحديداً من شؤون التعليم العالي والهيئة الوطنية للمؤهلات. وتتيح الجامعة مجموعة واسعة النطاق من الفرص التعليمية المصممة لتزويد الطلبة بأفضل التخصصات المتعلقة بالطيران. ويمكن لطلبة الجامعة الاختيار من بين البرامج المهنية، برامج الدراسات الجامعية وبرامج الدراسات العليا. وتجمع كافة هذه البرامج بين أعلى المعايير الأكاديمية وأحدث التطورات في مجال الطيران.  

 

10 طلبة من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، والذين نالوا شهادات دبلوم متقدمة في هندسة صيانة الطيران
سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم يمنح خريجي الدفعة درجاتهم التي تغطي مختلف التخصصات

الاتصال بنا

Maryam Al Mehairi

Emirates Group